بلدي الرياض يطوّر وحدة التواصل ويستقبل المواطنين يوميًا

أخبار بلدي الرياض
Article Image

أقر المجلس البلدي لمدينة الرياض آلية تطوير وحدة التواصل مع المواطنين واعتماد استقبال المواطنين لسماع شكواهم. وقال رئيس المجلس البلدي الأستاذ خالد بن عبدالرحمن العريدي في كلمته التي ألقاها خلال الجلسة الثامنة والخامسين الأسبوع الماضي أن اعتماد الاستقبال اليومي لشكاوى المواطنين بشكل مجدول لتحقيق مزيد من التواصل الإيجابي مع ساكني الرياض، ومتابعة الشكاوى السابقة ومخرجات جولات المجلس الميدانية في الأحياء.

وأكد العريدي حرص أعضاء المجلس على التواصل مع المواطنين وفق هذه الآلية، إضافة إلى التواصل المباشر عبر الطرق التقليدية ووسائل التواصل الاجتماعي، وتطبيق بلدي الرياض، مشيرا إلى أن المجلس كان لديه برنامج سابق تحت مسمى «اليوم البلدي» لاستقبال المواطنين في يوم واحد فقط من الأسبوع، بينما يتيح الإجراء الحالي مرونة أكبر للمواطنين في اختيار اليوم المناسب لهم لتقديم شكاواهم إلى المجلس. وحول آلية ومراحل الشكاوى أوضح رئيس المجلس أن الخطوة الأولى تبدأ باستقبال الشكاوى والمقترحات، واحتياجات الأحياء والدوائر، ثم إعداد الملفات للأحياء وفق ترتيب معين وجدولتها بطريقة يسهل متابعتها مع الجهات المختصة خصوصا مع الجهات البلدية والجهات الخدمية الأخرى. وفي حال وجود طلب أو مقترح يستدعي العرض على لجنة معينة، فيقدم لها لدراسته وتقديم توصية للمجلس بشأنه، وسيعتمد المجلس ضمن هذه الآلية توثيق الإجراءات ونشر النتائج والمعالجات على موقع المجلس وحسابه في منصة تويتر، إضافة إلى متابعة كافة الشكاوى وإبلاغ المواطنين بما تم حيالها.

جريدة الجزيرة