<2018> نشاط مكثف للمجالس البلدية في المناطق

اخبار المجالس البلدية
Article Image

شهد عدد من المناطق نشاطا مكثفا للمجالس البلدية الأيام الماضية. 
ففي الرياض، أقام المجلس البلدي نقاشا مع أمين العاصمة حول أبرز القضايا التي تهم المواطنين، فيما ضم مجلس المدينة المنورة 55 صديقا له، ومنحهم بطاقات عضوية، وفي عسير ناقش المجلس البلدي تقارير اللجان الميدانية، وفي تبوك اطلع المجلس البلدي على تصاميم مقر المجلس الجديد. 
لقاء مع أمين العاصمة
استقبل المجلس البلدي لمدينة الرياض أمينَ العاصمة المهندس طارق الفارس، في جلسة شملت نقاشا حول أبرز قضايا الشأن البلدي، وملاحظات المواطنين على الخدمات البلدية.
وتضمن النقاش المكبات والمدافن، وأرصفة الشوارع وتسهيل الحركة المرورية، وقرب المصانع ومعامل البلاستيك والمستودعات من الأحياء السكنية، والاختناقات المرورية عند الجسر المعلق.
وتضمنت التوصيات نقل مكب الحائر ومدفن السلي إلى الموقع الجديد بالدغم، وتطبيق أنظمة متطورة لمنع أي روائح من المكب، وسرعة تجهيز المكب الجديد، ومراعاة التوازن بين زيادة مساحة أرصفة المشاة، ومراجعة وضع الأرصفة ‏طبقا للمعايير الدولية، وتقليل الإشارات الضوئية خصوصا في المناطق المزدحمة.
وشملت التوصيات فك الاختناق المروري عند الجسر المعلق، ودراسة طريق نجم الدين لتسهيل الحركة فيه، وإبعاد المصانع ومعامل البلاستيك عن النطاق العمراني، وإيقاف الترخيص للمستودعات داخل النطاق العمراني.
  مقر جديد لمجلس تبوك
اطّلع المجلس البلدي بمنطقة تبوك -خلال اجتماعه الـ41 برئاسة رئيس المجلس الدكتور عطية الضيوفي- على التصاميم الهندسية لمقر المجلس الجديد الذي سينتقل إليه خلال الأشهر القادمة. كما ناقش تأخر ازدواج طريق الأمير نايف. 
وأكدت أمانة تبوك للمجلس أن طريق الأمير نايف تم تصميمه على أن يكون مزدوجا، ولكن بسبب وجود كيبل ألياف بصرية تابع لوزارة الدفاع يمر بالطريق فقد أعاق عمل الأمانة، فتمت مخاطبة وزارة الدفاع وإمارة المنطقة بعدة خطابات، مشيرة إلى أنه عند حل موضوع الكيبل سيتم ازدواج الطريق.
55 صديقا لبلدي المدينة
ضم المجلس البلدي في المدينة المنورة أكثر من 55 مواطنا ومواطنة كأصدقاء للمجلس بعد ترشيحهم واختيارهم من بين 300 فرد تقدموا للمشاركة في أعمال المجلس البلدي، وحصل الأعضاء في اجتماعهم مع أعضاء المجلس في اللقاء الأول المفتوح على بطاقة عضوية، كذلك رسم العمل والتعاون بين الأصدقاء والمجلس.
من جهته، انتقد المجلس البلدي جسور المشاة وما تفتقده من خدمة لذوي الاحتياجات الخاصة وكبار السن، وعدم ملاءمة تصميمها التصميم المعماري للمدينة.
وفيما يخص جسر المشاة بجوار مسجد القبلتين على الأمانة معالجة الملاحظات، منها أن جسور المشاة لا تحقق الغاية من تنفيذها، إذ لا يمكن استخدامها من كبار السن وذوي الاحتياجات الخاصة.
وفيما يخص مشروع طريق سلطانة، أكد المجلس أن على الأمانة معالجة الملاحظات، منها قلة وسائل السلامة في الموقع، إذ تلاحظ وجود حفريات وأسلاك مكشوفة ومخلفات في الموقع.
تقارير ميدانية في عسير 
عقد المجلس البلدي لأمانة منطقة عسير اجتماعه العادي رقم 47 في مقر الأمانة برئاسة محمد سعيد آل بريق، لمناقشة الموضوعات المدرجة على جدول الأعمال، منها أعمال المجلس وأمانته خلال الفترة الماضية من الجلسة 46.
واستعرض المجلس تقارير اللجان الميدانية، إضافة إلى محاور لقاء وزيري النقل والصحة وما تم حيالها، كما استعرض مقترحات الأعضاء حول المجلس وأعماله وتقارير زيارات المجلس، كما قام المجلس بدراسة عدد من الموضوعات الأخرى، وإحالتها إلى اللجان المختصة لاستكمال دراستها وعرضها، والتي تهم المواطنين في كل الخدمات البلدية.

جريدة الوطن